لا يجب أن يدمر الانفصال حياتك، اتبع هذه الطرق لمقاومة الرغبة في الاستسلام!

إن التغيير جزء لا يتجزأ من الحياة، حتى لو لم نرغب في بعض الأحيان به، ولم نرد أن يحدث هذا التغيير.

إننا محكومون بالتعرض للتغييرات منها الجيد ومنها المؤلم والمحزن، كالانفصال أو الطلاق. ومن الذي علينا لومه حينها!

بالنسبة إلى كثير من الأشخاص، فإن نهاية الزواج أو نهاية العلاقة تبدو كنهاية الحياة لديه.

وبطريقة ما، قد يكون هذا الشعور صحيحاً.

فنهاية الزواج أو العلاقة، تعني نهاية الحياة الزوجية، ونهاية الخطط التي قمت برسمها لحياتك، وسيكون التغيير كبيراً حقاً في اللحظة التي تجد أن الطلاق أو الانفصال أمر لا مفر منه.

إلا أن الانفصال لا يعني أن حياتك انتهت بالتأكيد، على العكس، فقد بدأت للتو في العيش باتجاه جديد.

إن هذا يعني فقط اختلاف التوقعات، وبالتالي حدوث تغيير في الخطة التي رسمتها فقط.

لذا علينا إعادة النظر في معتقداتنا حول الانفصال، وإيجاد طرق للتكيف مع هذا التغيير.

كيف يمكننا القيام بتغيير هذه المعتقدات؟

لقد قدم محامي الطلاق، والمستشار كارين كوفي، ثلاثة قواعد عليك اتباعها عند مرورك خلال انفصال أو طلاق، من أجل ضمان أن تعاود الشعور بالسعادة الحقيقية، والأمان، وتغيير معتقداتك الخاطئة بأن الطلاق أو الانفصال هو نهاية الحياة.

تتضمن هذه القواعد الثلاثة ما يلي:

1- تحمل المسؤولية

عليك تحمل المسؤولية بدلاً من إلقاء اللوم على الآخرين.

هذه الفترة ليست الفترة المناسبة لتحاول معرفة على عاتق من يقع ذنب انتهاء الزواج.

ولوم الآخر لن يصل بك إلى أي مكان، إلا أن تحمل المسؤولية هو الفعل الصحيح.

2- السيطرة

هناك جانبان للسيطرة، أولاً عليك السيطرة على مشاعرك الخاصة، وكيف ستتصرف أثناء إجراءات الطلاق، أو الانفصال أو مع الأطفال.

ومن جهة أخرى عليك أن تفهم أنك لا تستطيع السيطرة على زوجك، عليك أن تتقبل أن شريكك سيتصرف بالشكل الذي يناسبه، وهذا خارج عن سيطرتك.

3- عليك أن تؤمن بالكارما

لا تضع وقتك في محاولة جعل شريكك يعاني، أو أن تظهر للجميع الأشياء السيئة التي كان يقوم بها.

لماذا تضيع الوقت والطاقة في أشياء تزيد توترك؟

ركز على نفسك وأطفالك إن وجدوا، ودع الكارما تقوم بعملها.

إن كنت بحاجة إلى المساعدة خلال فترة الانفصال، يمكنك أن تقصد مستشاراً خبيراً من أجل هذا.

ومن يدري، قد تجد أنها حقاً بداية مرحلة جديدة وسعيدة في حياتك.

ترجمة: راما أحمد المنصور
المصدر:
https://www.yourtango.com/2017305125/why-heartbreak-doesnt-have-destroy-you-3-ways-move-after-divorce

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *